الأخبار العامة

تدهور حاد يصيب السياحة في لبنان


رأى نقيب أصحاب مكاتب السياحة والسفر في لبنان جان عبود أن الطابع السلبي لا يزال يُحكم قبضته على الحجوزات "التي لا تزال في طور التراجع"، لافتا الى أن "الجولة التي يقوم بها المسؤولون في الخارج، وهي مساعٍ مشكورة، لم تترجم على الأرض حتى الآن، لكون الوقع السياسي والأمني هو المسيطر والأقوى وأدّى بالتالي إلى القرارات التي اتخذها عدد من الدول العربية في الفترة الأخيرة كالكويت والبحرين، والتي طلبت من رعاياها عدم المجيء إلى لبنان، الأمر الذي أثر سلباً على القطاع السياحي في البلد".

ولفت عبود في حديث لـ"المركزية" إلى أن الحوادث الامنية المتنقلة في طرابلس وبيروت وإحراق دواليب على طريق المطار، "انعكست تراجعاً في الحجوزات المسبقة في شركات الطيران بنسبة تتراوح بين 28 و30 في المئة حيث وضعت شركات عدة بداية موسم الصيف، رحلات إضافية على جدول رحلاتها الطبيعي، لكن سرعان ما بدأت الحجوزات بالتراجع، وكذلك الأمر بالنسبة إلى الحجوزات الفندقية.

وأشار عبود إلى "غياب أي معالجة سياسية أو أمنية لهذا الواقع، مما يرفع من منسوب هذا التراجع"، مذكّراً بـ"المرحلة التي سبقت "اتفاق الدوحة" الذي أعاد الحركة إلى الإقتصاد الوطني وخصوصاً القطاع السياحي حيث سجل عودة السياح إلى البلد، أما اليوم فالوضع لا يطاول العرب والأجانب فحسب، إنما أيضاً المغتربين اللبنانيين الذين يعدلوا عن السفر إلى لبنان في اللحظة الاخيرة من دون إلغاء الحجز، استناداً إلى ما يسمعونه ويشاهدونه من تطورات على وسائل الإعلام".

وعما هو مطلوب اليوم للتعجيل في تحريك عجلة السياحة والسفر إلى لبنان، قال عبود: إن المطلوب حل سياسي لأن هناك مؤامرة على البلد وضغط سياسي علينا يا للأسف. ولن نخرج من هذه الأزمة إلا بحل سياسي الذي لا يزال في رأيي، بعيداً لكونه مرتبطاً بتطورات المنطقة وغيرها.

وحلّ السيّاح السعوديون في المرتبة الأولى من حيث قيمة الإنفاق السيّاحي للوافدين إلى لبنان خلال الفصل الأول من العام 2012 مُشكِّلا 22 في المئة من مجموع الإنفاق السياحي.

وأوضح تقرير اقتصادي نُشِرَ في بيروت اليوم أنّ السيّاح من مواطني دولة الإمارات العربية المتحدة احتلوا المرتبة الثانية من حيث الإنفاق السياحي بنسبة 12 في المئة يليهم إنفاق السيّاح الكويتيين بنسبة 9 في المئة ثم إنفاق المصريين بـ 7 في المئة وهو ما يعني أن 50 في المئة من الإنفاق السياحي خلال الفصل الأول من العام 2012 حقّقه مواطنون عرب.

وأوضح التقرير أنّ العاصمة اللبنانية بيروت شكّلت المكان الأول لإنفاق السيّاح باستقطابها 86 في المئة من الإنفاق الإجمالي في الفصل الأول من العام 2012 تلتها منطقة المتن بـ 11 في المئة فكسروان 2 في المئة.

المزيد من الأخبار العامة
"أجودا" ووزارة الحج والعمرة توقعان لجذب ٣٠ مليون حاج
عرض جوي فريد احتفالاً باليوم الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة
اكتشاف صنع البشت الملكي
آخر أخبار السفر
عرض جوي فريد احتفالاً باليوم الوطني لدول...
مطار اسطنبول الجديد يبدأ عملياته...
اكتشاف صنع البشت الملكي...
أماكن سياحية
مسجد حسن الثاني

مسجد حسن الثاني

الدار البيضاء, المغرب

يعتبر مسجد الحسن الثاني اكبر مسجد في الدار البيضاء.  وقد صمم من قبل المهندس المعماري الفرنسي ميشال بينسياو وقام ببناؤه بويجيوس. يقف هذا المسجد شامخاً ومطلاً على المحيط الأطلسي والذي يمكن رؤيته من خلال الارضية الزجاجية العملاقة. ويتسع ل25000 مصلي. كما تستوعب الساحة التابعة للمسجد حوالى 80.000 أخرين ليصبح إجمالى ما يستوعبه المسجد حوالي 105.000 خلال أي وقت من الأوقات.  قاعة الصلاة في المسجد...

طريق ام ايه جناح

طريق ام ايه جناح

كراتشي, باكستان

يعتبر هذا الطريق من أكثر الطرق أهمية في المدينة .ويعرف أصلا باسم 'بندر الطريق' (بمعنى ميناء الطريق) ، وهو الطريق الرئيسي الذي يربط بين جميع الأنحاء الرئيسية للمدينة  والطريق الدائري الذي بدأ يظهر في مدينة كراتشي تدريجيا. ويبدأ من ميناء كراتشي ، في كيماريويمر ويمر عبر المدينة وينتهي عند الطريق السريع الذي يربط  كراتشي بمدينة حيدر اباد المجاورة. بعد تقسيم الهند  أعيد تسمية طريق البندر ليصبح اسمه الح...

كولون ( الحي الصين )

كولون ( الحي الصين )

هو تشي منه, فيتنام

تسكنه أكبر الأقليات العرقية الموجودة  في البلاد ، وهم صينيين فيتنام  ،ان  كولون منطقة تجارية مزدحمة وتختلف اختلافا واضحا عن مدينة  سايغون.  حيث يمكنك العثور هنا على المتاجر والمعابد والمطاعم ، لا تنس دخول سوق ثاي بينه الذي يضم متاجر لبيع الأدوية والتوابل والفواكه والخضروات الطازجة والدواجن وتحيط به معابد كون ام وتيان هاو ، وكذلك تشا تام والكاتدرائية الكاثوليكية ومسجد كولون...

ضريح صلاح الدين الأيوبي

ضريح صلاح الدين الأيوبي

دمشق, سوريا

كان صلاح الدين الأيوبي سلطاناً مشهروراً لقيادته المسلمين خلال الحروب الصليبية الدموية، و توفي في 1193م. إن ضريحه عبارة عن بناء أبيض منخفض الارتفاع مع قبة حمراء، و بضمنه ضريح مصنوع من خشب الجوز يحتوي على جثمان صلاح الدين، الضريح منقوش بزخارف معقدة ممثلة عصر الأيوبين. و كما يوجد أيضاً ضريح من الرخام مهدى من القيصر فيلهلم الثاني الألماني الذي زار دمشق في مطلع القرن العشرين و كان ممول ترميم الضريح. ...