الأخبار العامة

تدهور حاد يصيب السياحة في لبنان


رأى نقيب أصحاب مكاتب السياحة والسفر في لبنان جان عبود أن الطابع السلبي لا يزال يُحكم قبضته على الحجوزات "التي لا تزال في طور التراجع"، لافتا الى أن "الجولة التي يقوم بها المسؤولون في الخارج، وهي مساعٍ مشكورة، لم تترجم على الأرض حتى الآن، لكون الوقع السياسي والأمني هو المسيطر والأقوى وأدّى بالتالي إلى القرارات التي اتخذها عدد من الدول العربية في الفترة الأخيرة كالكويت والبحرين، والتي طلبت من رعاياها عدم المجيء إلى لبنان، الأمر الذي أثر سلباً على القطاع السياحي في البلد".

ولفت عبود في حديث لـ"المركزية" إلى أن الحوادث الامنية المتنقلة في طرابلس وبيروت وإحراق دواليب على طريق المطار، "انعكست تراجعاً في الحجوزات المسبقة في شركات الطيران بنسبة تتراوح بين 28 و30 في المئة حيث وضعت شركات عدة بداية موسم الصيف، رحلات إضافية على جدول رحلاتها الطبيعي، لكن سرعان ما بدأت الحجوزات بالتراجع، وكذلك الأمر بالنسبة إلى الحجوزات الفندقية.

وأشار عبود إلى "غياب أي معالجة سياسية أو أمنية لهذا الواقع، مما يرفع من منسوب هذا التراجع"، مذكّراً بـ"المرحلة التي سبقت "اتفاق الدوحة" الذي أعاد الحركة إلى الإقتصاد الوطني وخصوصاً القطاع السياحي حيث سجل عودة السياح إلى البلد، أما اليوم فالوضع لا يطاول العرب والأجانب فحسب، إنما أيضاً المغتربين اللبنانيين الذين يعدلوا عن السفر إلى لبنان في اللحظة الاخيرة من دون إلغاء الحجز، استناداً إلى ما يسمعونه ويشاهدونه من تطورات على وسائل الإعلام".

وعما هو مطلوب اليوم للتعجيل في تحريك عجلة السياحة والسفر إلى لبنان، قال عبود: إن المطلوب حل سياسي لأن هناك مؤامرة على البلد وضغط سياسي علينا يا للأسف. ولن نخرج من هذه الأزمة إلا بحل سياسي الذي لا يزال في رأيي، بعيداً لكونه مرتبطاً بتطورات المنطقة وغيرها.

وحلّ السيّاح السعوديون في المرتبة الأولى من حيث قيمة الإنفاق السيّاحي للوافدين إلى لبنان خلال الفصل الأول من العام 2012 مُشكِّلا 22 في المئة من مجموع الإنفاق السياحي.

وأوضح تقرير اقتصادي نُشِرَ في بيروت اليوم أنّ السيّاح من مواطني دولة الإمارات العربية المتحدة احتلوا المرتبة الثانية من حيث الإنفاق السياحي بنسبة 12 في المئة يليهم إنفاق السيّاح الكويتيين بنسبة 9 في المئة ثم إنفاق المصريين بـ 7 في المئة وهو ما يعني أن 50 في المئة من الإنفاق السياحي خلال الفصل الأول من العام 2012 حقّقه مواطنون عرب.

وأوضح التقرير أنّ العاصمة اللبنانية بيروت شكّلت المكان الأول لإنفاق السيّاح باستقطابها 86 في المئة من الإنفاق الإجمالي في الفصل الأول من العام 2012 تلتها منطقة المتن بـ 11 في المئة فكسروان 2 في المئة.

المزيد من الأخبار العامة
ذروة موسم السفر على رحلات طيران الإمارات حتى مطلع العام الجديد
"إكس دبي" تطلق أطول خط للتزحلق بالحبال في العالم ضمن المدينة
"كريستال كروزس" تدشن أول رحلاتها الإقليمية إنطلاقاً من دبي
آخر أخبار السفر
فندق "جميرا بيتش" يعلن عن انطلاق أعمال ت...
مجموعة الاتحاد للطيران تواصل احتفالاتها ...
"إكس دبي" تطلق أطول خط للتزحلق بالحبال ف...
أماكن سياحية
ماذا تفعل مع الاطفال في المدينة 

ماذا تفعل مع الاطفال في المدينة 

موسكو, روسيا

كولومنسكوي تمتد هذة السهول على طول نهر موسكو، وهي مثالية للذين يرغبون في الابتعاد عن الإيقاع السريع لحياة المدينة في موسكو. و تتألف من حدائق خضراءو البساتين والتي تعتبر مثالية للتنزه حيث يمكن للسياح الاسترخاî  يمكن للزوار ركوب القوارب على النهر أو مجرد الاستمتاع بالهواءالنقي و خلفية "كنيسة المعراج" الجميلة التي بنيت في القرن 16. ينبغي على السياح الترقب للمهرجانات التي تجري وقت زيارتهم. غالبا ما...

متحف الفنون الشعبية اليونانية

متحف الفنون الشعبية اليونانية

أثينا, اليونان

هذا المتحف رائع و هو يعرض اللباس اليوناني عبر العصور و في مختلف المناطق اليونانية بالإضافة الى اللوحات الجدارية و السجاد و البطانيات و المفروشات المطرزة و الدمى و الفخار. كما تعرض هنا أيضا اللوحات الجدارية و الجداريات التي قدمها الفنان هاتزيميشيل. هذه الجداريات مثيرة للاهتمام بشكل خاص حيث أن الآلهة اليونانية والشخصيات اليونانية الشهيرة الأخرى مرسومة عليها. يرجع تاريخ الكثير من القطع المعروضة إلى ا...

متحف السكك الحديدية الكينية

متحف السكك الحديدية الكينية

نيروبي, كينيا

مع أنه من الصعب إيجاده قليلا ، فهو مكان لابد من رؤيته خلال جولات مدينة (نيروبي) . و يرتبط تاريخ (كينيا) المعاصر بخطوط السكك الحديدية الخاصة بها ، و يوجد في ذلك المتحف بقايا و صورا للقطارات القديمة . و هناك بعض العربات القديمة التي تم الاحتفاظ بها ، و التي يمكن للمرء الصعود إليها ، و استكشافها . و تعرض تلك العربات وقائعا مدهشة ، و يوجد بها صورا تعيد تلك الوقائع للأذهان . بالقرب من محطة القطار ...

مسجد الحسيني

مسجد الحسيني

عمان, الأردن

 يقع جامع الملك حسين والذي يعرف أيضاً بالجامع الحسيني في قلب العاصمة الأردنية عمان. كان موقع المسجد عبارة عن أطلال كاتدرائية قديمة بني عليها مسجد في القرن السابع الميلادي وأعيد ترميم هذا المسجد عام 1924 في عهد الدولة العثمانية. يعتبر مسجد الملك حسين واحداً من أجمل مساجد العاصمة وهو نقطة تجمع رئيسية في وسط البلد تمت إعادة بناء هذا المسجد بتصميم عثماني عام 1924 في زمن حكم الملك عبد الله الأ...