الفنادق

إفتتاح فندق موفينبيك الرابع في الإمارات

25 يناير: تتحت شركة موفنبيك للفنادق والمنتجعات فندقها الرابع في الإمارات والذي يحمل اسم فندق موفنبيك ديرة، ما يرفع عدد الفنادق والمنتجعات التابعة للشركة إلى ‬69 في عدد من أبرز الوجهات العالمية. ويُعتبَر الفندق الجديد الذي يضم ‬216 غرفة أول فندق عالمي بفئة الخمس نجوم يتم افتتاحه منذ أكثر من ‬10 سنوات في منطقة ديرة، وهو يقع في قلب المنطقة التجارية القديمة لمدينة دبي وعلى الجهة الشمالية من الخور الذي يشكّل الشريان المائي الحيوي الرابط لضفتي المدينة.
ويبعد الفندق أقل من ثلاث دقائق مشياً على الأقدام عن محطة المترو وحوالي ‬15 دقيقة عن مطار دبي الدولي، وهو يتيح الوصول بكل سهولة إلى العديد من المكاتب الحكومية في دبي والمنطقة التجارية وبعض الأماكن التقليدية الرئيسية مثل سوق البهارات وسوق الذهب.
وأعلن مايكل نوجنت مدير فندق موفنبيك ديرة أن هذا الفندق الجديد يملأ الفراغ في الطلب على خدمات الإقامة الراقية بأسعار مقبولة في منطقة ديرة من قِبَل رجال الأعمال، إضافة إلى السيّاح والزوّار قاصدي الإمارة بهدف التسوّق. وفيما كانت دبي تشهد نمواً كبيراً في مختلف القطاعات بقي قطاع الفنادق ضمن فئة الخمس نجوم في منطقة ديرة بحالة ثابتة دون أي تطويرات أساسية، ونحن نسعى لأن نملأ الفراغ الموجود من خلال إدخال عنصر جديد في مجال الضيافة الراقية إلى منطقة دبي القديمة.
وباستطاعة محبّي لعبة الغولف أيضاً الاستمتاع بالإقامة في هذا الفندق الأحدث في ديرة، إذ توجد على مقربة منهم ستة ملاعب غولف يمكن الوصول إليها بسهولة وتبعد كلّها حوالي ‬25 دقيقة فقط عن الفندق. وأشار نوجنت إلى أن فندق موفنبيك ديرة مصمّم بشكل تقليدي معاصر ويقدّم أرقى مستويات الراحة والخدمات المتميزة. وتم تصميم جميع الغرف والأجنحة كي توفر كافة متطلّبات الراحة العصرية بأجواء ودّية. ويضم الفندق طابقاً تنفيذياً و‬25 جناحاً من بينها ‬13 جناحاً صغيراً و‬12 جناحاً تنفيذياً. وفيما يتعلّق بالاجتماعات تم تجهيز الفندق بشكل شامل، وهو يحوي سبع قاعات لتنظيم الاجتماعات الخاصة وحفلات العشاء والمناسبات الأخرى، وهي تتسع حتى ‬90 شخصاً وتتميّز جميعها من خلال وصول ضوء النهار الطبيعي إليها.
وتتوفر خدمة الاتصال اللاسلكي بشبكة الإنترنت في كافة المناطق العامة ضمن الفندق، بحيث يمكن التواصل مع العالم بكل سهولة، إضافة إلى تواجد فريق خدمة الأعمال على مدار الساعة لتقديم المساعدة المطلوبة. ويضم فندق موفنبيك ديرة ثلاثة خيارات لتناول الطعام، حيث يحتوي على مطعمين ومقهى. ويحتوي الفندق على بركة سباحة موجودة على السطح ونادٍ صحي مجهّز بشكل كامل

المزيد من الفنادق
فندق "جميرا بيتش" يعلن عن انطلاق أعمال تجديد موسعة في الصيف القادم
الشيف جوزيفينا فافي تنضم إلى مطعم "أسادو" الأرجنتيني في "بالاس وسط المدينة دبي"
دليل هيلتون لسياحة الأعمال: الجمع بين المتعة والعمل
آخر أخبار السفر
فندق "جميرا بيتش" يعلن عن انطلاق أعمال ت...
مجموعة الاتحاد للطيران تواصل احتفالاتها ...
"إكس دبي" تطلق أطول خط للتزحلق بالحبال ف...
أماكن سياحية
الساحة العامة أو ميدان الجمهور

الساحة العامة أو ميدان الجمهور

جزر المالديف, جزر المالديف

بنيت هذه الساحة بشكل جميل حيث الاعشاب الخضراء والمزارع الخصبة ، تقع على طول الواجهة البحرية الشمالية.  ويعد هذا المكان الاكثر شعبية بين الكبار والأطفال على حد سواء حيث تقام التجمعات الاجتماعية والترفيهية.  يوجد على الطرف الشرقي من الميدان أكبر علم للبلاد. عند وصولك إلى جزيرة ماليه  عليك التوجه الى هذا المكان الرائع عند النزول من القارب . يوجد ايضا بالساحة العامة مكان ينزل فيه الرئيس وأعضاء مجلس ...

متحف بروكلين

متحف بروكلين

نيويورك, الولايات المتحدة الأمريكية

يعد متحف بروكلين أحد أكبر المتاحف في الولايات المتحدة الأمريكية وثاني أكبر متحف في مدينة نيويورك. يضم المتحف مجموعة رائعة من المعروضات المتنوعة من بينها أعمال مصرية قديمة و التي تعد أعمال أساسية للفن المعاصر. ويعرض في هذا المتحف أيضا التراث الفني الثري لجميع ثقافات العالم  حيث تعرض لوحات للعديد من المدارس الفنية التي تغطي فترة ثلاثة قرون أي من القرن السابع عشر وحتى القرن التاسع عشر، إلى جان...

ريكوليتا

ريكوليتا

بوينس آيرس, الأرجنتين

تعتبر المركز –غير الرسمي- للمدينة حيث أنها تضم "بلازا دي مايو" ، الذي يعتبر الميدان الرئيسي في بوينس آيرس.  يحمل باريو بعض المباني الفرنسية الجميلة والتي تعتبر مكلفة جدا للعيش بها .  تحيط بهذا الميدان المناطق التجارية الرئيسية ومراكز التسوق في بوينس آيرس ، ويضم حديقة جميلة بها عدة نوافير وتماثيل.  أما قصر كاسا روسادا الرئاسي الذي بدأت منه العديد من الثورات فيوجد على الجانب الآخر من الميدان  ، يوجد...

10 داوننج ستريت

10 داوننج ستريت

لندن, المملكة المتحدة

سمي هذا الشارع باسم الداهية المحنك ومالك العقارات الشهير سير تشارلز داونينج، ويعتبر الشارع بمثابة مقر للحكومة البريطانية اليوم وتعد المباني هنا صاحبة تاريخ غني وعريق، إذ تعرضت هذه المباني للعديد من التقلبات عبر القرون وقد قام بتصميم هذه المباني السير تشارلز داونينج بنفسه. وفي العام 1682 قام داونينج ببناء 15 إلى 20 منزل تنتهي بطريق مسدود. كانت المباني في البداية رخيصة وذات بناء سيء، إلا أن المبنى...