سانتي جيوفاني إي باولو

تعد هذه الكنيسة الدومينيكية كبيرة جدا و تحتوي على أعمال فنية قيمة و ثمينة و تسمى محليا سان زانيبولو. بالقرب من المدخل الجانبي يوجد نافذة زجاج مبقعة من القرن الخامس عشر بألوان براقة استخدمت لإعطاء حياة لرسومات بارتولوميو فيفاريني و جيرولامو موسيتو الجميلة. بعد سان ماركو تعتبر هذه الكنيسة الرسمية الثانية لإيطاليا و هي تمثل النظيرة الفينيسية لكنيسة ويستمينيستر بلندن فهناك العديد من الأشخاص المهمين الذين دفنوا فيها بالإضافة إلى 25 حاكم. ضمن هذه الكنوز الفنية الكثيرة يوجد لوحات مرسومات (بوليبتيش) لجيوفاني بيليمي، و السيد المسيح يحمل الصليب لآلفيس فيفاريني، و تبرعات القديس أنتونيو للورينزو لوتو. و يجب رؤية معبد روزاري (كابيلا ديل روزاريو) بالجهة اليسرى بالقرب من الجناح في الكنيسة، الذي بني في القرن السادس عشر لتذكر نصر ليبانتو عام 1571م في غرب اليونان عندما غلبت فينيسيا الأسطول البحري التركي. بعد أن دمر المعبد في عام 1867م تم تجديده في القرن العشرين. و زين برسومات جميلة و نضرة على السقف بالإضافة إلى أعمال فنية أخرى قدمت من قبل كنائس آخرى. يجب زيارة ضريح بييترو موسينجيو و هو عبارة عن نصب تذكاري بني من قبل بييترو لومباردو و أبنائه و يقع على الجهة اليمنى من المدخل الرئيسي.


العنوان: كامبو دي سانتي جيوفاني إي باولو، كاستيلو، فينيسيا
هاتف: 0415235913
السعر: 2.50 يورو
الأوقات: من الإثنين إل السبت من الساعة 9:30 صباحا إلى 6:30 مساء، الأحد من الظهر إلى الساعة 5:30 مساء

المزيد من أماكن-سياحية في فينيسيا
موزيو كورير
ماذا تفعل بصحبة الأطفال
كامبو سانتو ستيفانو
كامبو سان بولو
كامبانيل دي سان ماركو (برج الجرس)
كا ريزونيكو (متحف القرن الثامن عشر لفينيسيا)