القلعة

شهد هذا الموقع التاريخي الكثير من حياة دمشق. بنيت هذه القلعة التي تقع في المدينة القديمة من قبل السلاجقة في نهاية القرن الحادي عشر و خلال بداية القرن الثاني عشر. تابع الغزاة و الحكام عمل التعديلات تاركين بصماتهم على القلعة. أحدهم هو صلاح الدين، السلطان الأيوبي الشهير الذي عزز القلعة لمقاومة الهجمات خلال الحملات الصليبية. جميع المماليك و العثمانيين والفرنسيين جعلوها تتكيف معهم، و حولها الأخير إلى سجن و بقيت كذلك حتى منتصف 1980. هذا الصرح الحجري الرائع هو جزء لا يتجزأ من مدينة دمشق و هو أيضاً بمثابة مكان لمختلف المهرجانات و الحفلات الموسيقية و الوظائف الأخرى. مرت القلعة بتغيير في وظيفتها من ماضيها إلى حاضرها.

الأوقات : يومياً و طوال اليوم
رسم الدخول : مجاناً
العنوان: الزاوية الشمالية الغربية من المدينة القديمة
هاتف : لا يوجد

                  

المزيد من أماكن-سياحية في دمشق
مسجد السيدة زينب
مسجد السيدة رقية
مجمع تشرين الرياضي
متحف دمشق التاريخي
متحف الجيش
كنيسة حنانيا